أهلاً بكم في مركز اسطنبول سمايل

  • الإنجليزية
  • العربية

أيام العمل : من الاثنين حتى السبت 9 صباحاً - 7 مساءً
  +90 543 7107143: اتصل بنا

All Posts in Category: مقالات علمية

انتشار فيروس كورونا

فيروس كورونا وطبيب الاسنان

تحتاج للذهاب إلى طبيب الاسنان ، ولكن تخشى انتقال عدوى فيروس كورونا اليك عن طريق الخطأ ؟

الحقيقة ان هذه المخاوف مبررة ومشروعة ، فما هو الكورونا وكيف نتجنب وصول العدوى الينا في العيادة السنية؟

بدأ فيروس كورونا، الذي يسبب مرضا شديدا في الرئة، في الصين، وانتشر منها إلى الكثير من دول العالم ولكنه حتى الان لم يسجل اصابات في تركيا.

ما هي الأعراض؟

تبدأ الأعراض بحمى، متبوعة بسعال (كحة) جاف.

وبعد حوالي أسبوع، يشعر المصاب بضيق في التنفس، ما يستدعي علاج بعض المرضى في المستشفى. ونادرا ما تأتي الأعراض في صورة عطس أو سيلانمخاط من الأنف.

وتستمر فترة حضانة الفيروس – ما بين الإصابة وظهور الأعراض – لحوالي 14 يوما، وفقا لمنظمة الصحة العالمية، لكن بعض الباحثين يقولون إن هذه الفترة قد تستمر حتى 24 يوما.

 طرق الوقاية والاجراءات اللازمة في العيادة السنية

  • العناية بالنظافة العامة وتطهير كافة الادوات السنية المستخدمة
  • استخدام الكمامة واللباس الخاص من قبل الطبيب المعالج
  • تهوية العيادة السنية بشكل مستمر
  • ابلاغ الطبيب الذي يقوم بالعلاج في حال الاصابة بفيروس كورونا
  •  التخلص من النفايات الطبية بعد استخدامها وفق القواعد الطبية المتبعة.
  • تغطية الفم والأنف عند العطس أو الكحة – يُفضل بمحرمة ورقية – وغسل اليدين بعدها لمنع انتشار الفيروس
  • تجنب لمس العينين والأنف والفم حال ملامسة اليد لسطح يُرجح وجود الفيروس عليه، إذ يمكن أن ينتقل الفيروس إلى الجسم بهذه الطريقة
  • لا تقترب من الناس المصابين بالكحة أو العطس أو الحمى، إذ يمكن أن ينشروا نقاطا صغيرة تحتوى على الفيروس في الهواء. ويُفضل الابتعاد عنهم لمسافة متر واحد

وفي النهاية تذكر ان الوقاية خير من العلاج وان اهم سبل الوقاية من فيروس كورونا وجميع الفيروسات هو تقوية مناعة الجسم وذلك باتباع نظام غذائي صحي سليم وممارسة الرياضة بانتظام والابتعاد عن المواد الغذائية المصنعة ، والحفاظ على النظافة الشخصية ونظافة الفم والاسنان بالطبع

مع تمنياتنا لكم بالسلامة والعافية الدائمة

Read More
أنواع تقويم الأسنان

أنواع تقويم الأسنان

تعتبر الإبتسامة الصحية البيضاء من معالم الجمال، إضافة لكونها تعبرعن الصحة الجيدة، ولذا نجد الباحثون في مجال طب الأسنان في بحثٍ دائمٍ وتطورٍ مستمرٍ في سبيل ابتكار أفضل الطرق والوسائل العلاجية والتجميلية التي يتم تصميمها بما يتناسب مع احتياجات وإمكانات كل فرد.
ويعد تقويم الأسنان من أقدم التقنيات المستخدمة لمعالجة مشكلات الأسنان وتعديلها والمتمثلة بتراص الأسنان، أو بروز الأسنان، أو عدم تطابقها، أو عدم تطابق الفكين، لتبدو أكثر جمالاً وصحة.
وفي هذا الوقت المتقدم برزت العديد من الأنواع الجديدة لتقويم الأسنان والتقنيات العلاجية المتطورة، وسنتطرق في المقال التالي إلى كل نوع من هذه الأنواع على حدة مع الإشارة بشكل خاص إلى التقويم الشفاف الذي توفره عيادة اسطنبول سمايل ، مع التأكيد أن الشخص الوحيد القادر على تحديد نوع التقويم المناسب لأي مريض هو طبيب الأسنان أو الأخصائي بناءً على الفحوصات وصور الأشعة التي يطلب من المريض إجرائها.

أنواع تقويم الأسنان

تقويم الأسنان الثابت

ويوجد منه ثلاثة أنواع، هي: تقويم الأسنان المعدني، وتقويم الأسنان الداخلي. وتقويم الأسنان الخزفي، وفيما يلي عرض مبسط لكل منها:

تقويم الأسنان المعدني

هو التقويم التقليدي الذي يعرفه الجميع والمكون من مجموعة من القطع المعدنية التي ترتبط ببعضها بواسطة سلك معدني، ومثبتة على الأسنان بمادة لاصقة، وقد يضاف إليه بعض القطع المطاطية حسب احتياج المريض، ويعد التقويم المعدني الأكثر شيوعاً والأقل تكلفة، ويعد التقويم المعدني الأكثر شيوعاً والأقل تكلفة، ولكن شكله غير المحبب والمحرج، ناهيك عن معاناة المريض بالتصاق الطعام بأسنانه وصعوبة تنظيف الأسنان بوجوده يجعلان أطباء الأسنان يترددون حالياً في اختياره. ويحتاج التقويم المعدني فترة طويلة داخل الفم من سنة ونصف قد تصل إلى

أربع سنوات، ويصلح التقويم المعدني للصغار والكبار، ويعالج الحالات الصعبة بكفاءة.

تقويم الأسنان الثابت الداخلي

يتم تركيب هذا النوع من تقويم الأسنان كتقويم أسنان ثابت داخلي، ويسمى بالتقويم الخلفي أو التقويم اللساني، حيث لا يمكن رؤيته من الأمام. يتم يتم تركيب تقويم الأسنان الداخلي على الأسنان ولكن من الداخل، ويكون مواجهاً للّسان، وتعد مدة استخدام هذا التقويم الأطول مقارنةً بالأنواع الأخرى، كما يؤخذ على هذا النوع صعوبة تنظيف الفم وتنظيف التقويم نفسه من الداخل، ومن مساوئه أيضاً أنه يمكن أن يؤدي إلى إصابة اللسان بالجروح، ويحتاج إلى مهارة عالية من الطبيب لتركيبه.

يتم اختيار تقويم الأسنان الثابت الداخلي عادةً لدى الأشخاص الذين يعانون من فراغات أو تطابق أو التواء شديد في الأسنان، ويفضله المرضى لأنه مخفي ولا يسبب الإحراج بشكله، لكن مساوئه التي ذكرناها سابقاً تجعله الخيار الأقل قبولاً بالنسبة للأطباء.

التقويم الخزفي (السيراميك)

التقويم الخزفي عبارة عن تقويم أسنان ثابت وغير مرئي، يتكون من قطع خزفية تشبه الأسنان، حيث تكون الأقواس المثبتة بلون شفاف، موصولة ببعضها بسلك من البلاستيك. يحتاج هذا النوع من التقويم إلى عناية خاصة من المريض فيما يتعلق بتنظيفه ومتابعة الطبيب للتحقق من سلامة تثبيته، ولكنه سريع الكسر، لذا ينصح بالحذر الشديد عند تناول الطعام أو المثلجات، ويعد من الأنواع مرتفعة التكلفة.

تقويم الأسنان المتحرك

ويطلق عليه أيضاً التقويم الشفاف، مصنوع من مادة بلاستيكية تسمى الأكريل، يجمع في خصائصه بين الثابت والمتحرك، حيث أنه يقوم بتقويم الأسنان وتعديلها، بخصائصه المتفردة التي يتميز بها، والتقويم الشفاف عبارة عن قالب متكامل يمكن تركيبه وفكه بكل سهولة، عند تناول الطعام أو التنظيف. يتم تصنيع قوالب التقويم الشفاف بعد معاينة الطبيب والتصوير الإشعاعي، لتحديد الحجم المناسب للفك والأسنان، ويعد شكله تجميلياً لأنه شفاف وغير مرئي، ولكنه يحتاج الالتزام بساعات ارتدائه بحيث لا تقل عن 20 ساعة يومياً؛ للحصول على النتائجو المرجوة، يحتاج عناية أثناء تنظيفه وأثناء تناول الطعام والشراب.

التقويم الوقائي

يتم استخدام التقويم الوقائي للأطفال من سن السابعة وحتى الثانية عشر، وذلك لضمان انتظام الأسنان وتجنباً لوضع التقويم الثابت في المستقبل، وهو عبارة عن تقويم يأخد شكل الأسنان؛ ليمنعها من الالتواء أو التطابق، تجدر الإشارة إلى أن التقويم الوقائي شفاف ومصنوع من البلاستيك.

التقويم الجراحي

يستخدم التقويم الجراحي عندما تكون المشكلة في الفكين أكثر منها في الأسنان، ويستخدم هذا النوع من التقويم في حالات تعديل الفكين، مثل: الضيق، أو التقدم، والبروز وغيرها، ويبدأ العلاج في هذه الحالات بالتدخل الجراحي لتعديل الفك لشكله الطبيعي اللازم، ثم تأتي مرحلة التقويم، لتثبيت الحالة الجراحية التي أجراها الطبيب، باستخدام الأنواع المناسبة من التقويم.

نصائح تتعلق باستخدام الأنواع المختلفة من تقويم الأسنان

إليكم بعض النصائح والملاحظات في حال احتجت العلاج بالتقويم أياً كان نوعه:

قبل البدء بالتقويم، قم بزيارة الطبيب فهو الأقدر على تحديد النوع المناسب تبعاً لحالتك.
أثناء وضع التقويم، عليك الحفاظ على النظافة ثم النظافة ثم النظافة، حتى لا تسبب الالتهابات والجروح والروائح.
بعد إزالة التقويم، استخدم مثبت الأسنان فهو مرحلة مهمة وضرورية لتحافظ على الشكل الذي وصلت إليه.

Read More